يوم مراسلي الحرب: نحن نبحث عن مراسلين جدد

13 يونيو، 2017 • آخر المقالاتالتغطية الإعلاميّةالصحافة المتخصصة • المحرر(ة)

Screen-Shot-2017-04-13-at-13.10.58-768x349

مبادرة عيون الحرب، هي مبادرة تمويل جماعية أطلقت سنة 2013 من قبل صحيفة “إيل جورنالي” Il Giornale وهي صحيفة إيطالية إخبارية عامة، تقوم بتمويل “الحد الأدنى” للروبورتاجات الصحفية التي تعنى بمناطق الحروب، والذي لاقى صدى في مناسبات عديدة من بينها الفوز بجائزة إنما العالمية. وقد تمكنت هذه المبادرة من خلال الاشتراك المباشر لمتابعي برنامج “عيون الحرب” من إنجاز 80 روبورتاجا جابت العالم من خلال عيون العديد من المراسلين.

وبالقدر الذي توجهت فيه المبادرة التشاركية “عيون الحرب” للمتابعين والقراء بشكل مباشر، فهي ترتئي اليوم التوجه مباشرة إلى كل من له الرغبة في أن يصبح مراسلا حربيا. ولهذا السبب نظمت مبادرة “عيون الحرب” لشهر جوان الجاري “يوم مراسلي الحرب”، وهي مبادرة تهم الصحفيين والمصورين الفوتوغرافيين والمخرجين الوثائقيين، سواء كانوا محترفين أو هواة، إيطاليين أو أجانب. وكل هؤلاء مدعوون لتقديم أعمالهم ومشاريعهم الخاصة لدى لجنة من المتخصصين والمحترفين في المجال المذكور. وتمكن مبادرة “عيون الحرب” أفضل فكرتي مشروع من الفوز بتغطية كاملة لمصاريف الانتاج والنشر في صحيفة “إيل جورنالي” وفي موقع “عيون الحرب”.

وتقول مديرة مبادرة “عيون الحرب” لاورا لازافر إن “رسائل إلكترونية عديدة تصلنا كل يوم من مشاركين يريدون العمل معنا” وتضيف قائلة “كثيرون هم في الخطوط الأمامية للحرب ويبحثون عن جهة متخصصة لاستشارتها وذلك لبدء الخطوات الأولى في هذه المهنة الرائعة والصعبة في ذات الحين. وقد بادرنا مع الكثير من أولئك المشاركين في التعاون معهم وإرسالهم إلى مناطق في العالم أين يمكن إيجاد حكايات على قدر كبير من الأهمية من وجهة نظر صحفية وإنسانية وتوجب الحديث عنها، ونحن من موقعنا نريد اليوم ان نولي أهمية لهذا الثراء في الأفكار والإبداعات لاننا نؤمن بقوة إعطاء الأمل للشباب وأيضا لأولئك الموجودين في مناطق نائية من العالم”.

صحيح أن مشروع “عيون الحرب” سوف يختار مشروعين إثنين فقط كي يتم دعمهما بشكل كامل، لكن اكتشاف الحدث والتسبب في لقاء عدد ممن تم اختيارهم من المتشرحين، واختبار انفسنا إلى أي مدى يمكن النجاح في هذا اللقاء المتخصص يعد هدفا رئيسيا بالنسبة للقائمين على الحدث. ويهدف كل ذلك إلى خلق الفرص التي نراها هامة للراغبين في العمل. ويصرح أندريا بونتيني ميدير صحيفة “إيل جورنالي” في هذا السياق أنه “بالنسبة للعديد من الشباب فإن المشاركة في يوم المراسلين الحربيين يعتبر حلما، ونحن نريد أن نضخ دماء في هذا الحلم بشكل متواصل”. ويضيف: “نحن نبحث عن صحفيين و مصورين فوتوغرافيين و مخرجين وثائقيين، ولكننا في كل هذا نبحث أيضا عن الموهبة والشغف بهذا العمل”.

ملاحظة: نشر هذا المقال بالنسخة الايطالية للمرصد الأوروبي للصحافة وتمّ ترجمته من قبل سيف الدين العامري

وسوم:

Share This